November 17, 2015 News No Comments

Article Via Ekher khabar 

عقباً على رد شمس الأغنية اللبنانية نجوى كرم على تدوينة أُطلقت على صفحة تحمل اسم النجمة العالمية أنجلينا جولي على موقع فيسبوك، ليتبيّن لاحقاً أنها صفحة مزوّرة وليست تابعة لـ جولي، علماً أنها تحوي على أكثر من مليوني متابع. ولأن الجوار لم يتضامن معنا، فقد رأت نجوى، النجمة الأكثر نشاطاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بهذه التغريدة كّماً من الحب من نجمة هي أصلاً من عشاق لبنان، وسبق لها وأن زارته لأكثر من مرة. لذلك فلم يكن الأمر مستبعداً أو غريباً أن تكون التدوينة حقيقية توازيها ردة فعل منطقية وشفّافة من نجوى كرم.

تعرّضت تغريدة نجوى للسخرية والاستهزاء من قبل المُفلسين فكرياً وإنسانياً، فنسوا فاجعتي بيروت وباريس وتلهّوا برد نجوى على جولي. ولأن نجوى أذكى من أن تتعرض للانتقادات وإنسانة متصالحة مع نفسها، ردّت الصاع صاعين على من اعتبر نفسه “آينشتاين” عصره، فبعفويّتها الرائعة، ردّت الدعوة الموجّهة من منتحل شخصية جولي، بدعوة مشابهة إلى البردوني، حيث نشرت صورة وهي تقوم بتحضير “الكبة المشوية”.

Have something to add to this story, comment below.

Written by NKO